الأخ عبد المجيد حمو (أبو ناصر).. وداعاً.

انتقل  المناضل الوطني الكبير والقيادي الناصري البارز الأخ عبد المجيد حمو (أبو ناصر) إلى جوار ربه يوم الثلاثاء 08-09-2020.

لروحه الرحمة والمغفرة والسلام.

 

إنا لله وإنا إليه راجعون ..

انتقل إلى جوار ربه الأخ المناضل “عبد المجيد حمو” عضو اللجنة المركزية للحزب والأمين العام المساعد السابق .

رحمه الله وأحسن مثواه

 

الى جنة الخلد المناضل عبد المجيد حمو

بمزيد من الرضى والتسليم بقضاء الله وقدره، تنعي اللجنة التحضيرية لتشكيل الجبهة الوطنية الديموقراطية (جود)، إليكم، قامة من القامات الوطنية، ومناضلاً كبيراً، دأب على الدفاع عن الحرية والديموقراطية والقيم الوطنية، أحد أبناء سوريا الأبرار الذي لم يألُ جهداً، خلال أكثر من نصف قرن من مسيرته النضالية، في مقارعة الاستبداد صادقا وفياً لمبادئه ووطنه، الزميل والصديق والأخ عضو اللجنة التحضيرية لتشكيل الجبهة الوطنية الديموقراطية (جود) الأستاذ “عبد المجيد حمو” رحمه الله. وإننا في اللجنة التحضيرية إذ نشعر بكبير الأسى والخسارة لفقدان صديق وأخ ورجل مواقف ومبادئ يضن الزمان بمثله جسارة في الحق، وخبرة سياسية كبيرة، فإننا نعلم أنه قد أدى رسالته في الحياة أنساناً ووطنياً حتى أخر أيامه.

الرحمة على روحك الطاهرة المناضلة ابو ناصر عبد المجيد حمو

 

 

قيادة فرع المهجر لهيئة التنسيق الوطنية تنعى المناضل والقيادي الوطني الكبيرالأخ عبد المجيد حمو (أبو ناصر):

 

Aucune description disponible.

 

وتعزي حزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي:

 

كتب ابراهيم معروف، نائب رئيس فرع المهجر والنائب السابق لرئيس مكتب الاعلام المركزي لهيئة التنسيق الوطنية

الأخ الصديق والرفيق عبد المجيد حمو (أبو ناصر) يغادر دنيانا، وينتقل إلى رحمة الله.

نفتقد برحيله مناضلاً وقيادياً وطنياً كبيراً. ناضل ضمن صفوف الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي، وكان الأمين العام المساعد السابق له، كما كان في قيادة هيئة التنسيق الوطنيةلقوى التغيير الديمقراطي.

عُرِفَ أبو ناصر بمواقفه الوطنية المبدئية الصلبة.

عملنا معاً بشكل شبه يومي لسنوات عدة في مكتب الاعلام المركزي لهيئة التنسيق الوطنية، وكان رئيساً للمكتب. تميز بالرزانة والصبر والروح الديمقراطية، وكان شديد الحرص على التوافق واستخلاص المواقف المشتركة دون أي تفريط بالمصلحة الوطنية.

لا يمكن أن تُنسى مداخلته، باسم هيئة التنسيق الوطنية، في لقاء جرى منذ عدة سنوات مع المسؤولين الأوروبيين المكلفين بمتابعة الملف السوري، وكان العديد من ممثلي المعارضة السورية قد تحدثوا، وذهبوا بعيداً بمطالبهم التي لا يمكن أن تؤدي إلاُ إلى زيادة تأزيم الوضع، وإطالة عمر المأساة التي يعيشها شعبنا. وبتشاور سريع جرى بيننا، أخذ الأخ أبو ناصر الكلام، وأوضح بشكل لا لبس فيه أنه يتوجب علينا أن نعمل للتوصل إلى حل سياسي يوقف الحرب المجنونة الدائرة في بلدنا، وأن لا نتكئ على الصعوبات بشكل يسمح للكارثة بالاستمرار.

رحم الله الفقيد أبو ناصر.

وخالص العزاء لعائلته الكريمة ولإخوته ورفاقه في حزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي وفي هيئة التنسيق الوطنية.

 

وكتب الدكتور منذر اسبر، عضو المكتب التنفيذي لهيئة التنسيق الوطنية:

 

الفقيد عبد المجيد حمو

الصوت والأمل

::::::::::::::::

كانت الحياة بالنسبة للفقيد الفذ عبد المجيد حمو ، نضالا من أجل القضية السورية الوطنية والعربية الوحدوية .

كنت ارى في اطروحاته التعبير المجسد لهذه القضية، ايمانا ووعيا واخلاصا ،تميز به طوال معرفتي به.

وفي غمرة السقوط المريع الذي أنتهجته نخب السلطات العربية والعديد من معارضاتها،تابعية وتهافتا وتسليما، كان الفقيد الراحل يرفع صوت الشعب مقاومة ، وصوت الشعب هو صوت الله، ويشعل نور الامل ، ونور الامل هونور الخلود.

سيبقى الفقيد هذا الصوت وهذا الأمل .

تعازي الحارة لابنه ناصر ولكافة أفراد الأسرة ولحزبه ورفاقه وأصدقائه .

تغمدتك الرحمة أيها الفقيد العزيز الذي احببناه ولروحك الجلال والإكرام .

باريس -د.منذر أسير

9أيلول 2020

 

 

والبعث الديمقراطي يعزي بوفاة المناضل الوطني الكبير المرحوم عبد المجيد حمو (أبو ناصر):

 

الأخوة في حزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي

 

تلقينا بحزن بالغ نبأ وفاة الأخ المناضل عبد المجيد حمو، الأمين العام المساعد السابق وعضو اللجنة المركزية لحزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي (سورية)، وصاحب الدور الوطني البارز في مسيرة هيئة التنسيق الوطنية لقوى التغيير الديمقراطي.

لقد عرفنا المرحوم أبا ناصر أخاً عزيزاً، ورفيق نضالٍ صلبٍ، تميز بالصدق وبالمواقف الوطنية المبدئية، وكان يدرك بعمق أهمية العمل الجبهوي، ويبذل كل جهده من أجل التغيير الوطني الديمقراطي السلمي في بلادنا. ولم يدخر جهداً طيلة سنوات الكارثة التي يعيشها شعبنا للتوصل إلى حلٍ سياسي يضع حداً لمعاناة شعبنا وآلامه، ويفتح الطريق لإقامة النظام الوطني الديمقراطي.

وإننا إذ نعزي أبناء الفقيد ناصر وعبد العزيز وخالد وجميع أفراد أسرته الكريمة، فإننا نعزي قيادة ومناضلي حزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي بوفاة أحد أبرز قيادييه ولمرحلة طويلة، كما نعزي أنفسنا وجميع الوطنيين الديمقراطيين بفقدان هذه القامة الوطنية الكبيرة التي ناضلت بصدق وإخلاص وفعالية من أجل شعبنا وأمتنا العربية.

الرحمة والسلام على روح أبي ناصر وعلى أرواح جميع من قضى وهو يناضل من أجل حرية واستقلال وتقدم شعبنا وبلادنا.

 

في 09/09/2020

 

حزب البعث الديمقراطي الاشتراكي العربي

المكتب السياسي القومي

 

التصنيفات : من كتابات قيادات وأعضاء الهيئة, أخبار الوطن, بيانات الهيئة, بيانات جود

الكاتب:syr2015

صوت المعارضة السورية الصادق

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: