البعث الديمقراطي: لا للتدخّل العسكري الخارجي

أصدر حزب البعث الديمقراطي الاشتراكي العربي بياناً أكّد فيه:
* إدانته لكل الجرائم التي تودي بحياة المدنيين الأبرياء.
* رفضه لكل دعوات التدخل العسكري الخارجي، وفي المرتبة الأولى تلك التي تأتي تحت الفصل السابع. 
* أن الحل سياسي، وفق بيان جنيف1 و القرارات الدولية، هو طريق خروج سورية من الكارثة، وهو الذي يمكن أن يضعها على سكّة التغيير الوطني الديمقراطي الشامل المنشود.

وفيما يلي نص البيان:

حزب البعث الديمقراطي الاشتراكي العربي 

           اللجنة المركزية القومية

بيان صحفي

لا للتدخّل العسكري الخارجي 

منذ بدء الأحداث في سورية ترتفع من وقت لآخر أصوات تدعو للتدخل الأجنبي العسكري، وكان آخر هذه الأصوات خطاب السيد هادي البحرة في جلسة غير رسمية لمجلس الأمن، حيث طالب بتدخل دولي من خارج مجلس الأمن وتحت الفصل السابع، كما حاول توظيف الملفّ الكيماوي لهذا الغرض معتمداً على التهم العديدة المتداولة بين فترة وأخرى … 

إن حزب البعث الديمقراطي الاشتراكي العربي يؤكد في هذا الخصوص على مايلي: 

أولا- إدانته لكافة الجرائم التي تودي بحياة المدنيين الأبرياء، بغض النظر عن مرتكبيها. 

ثانياً- إدانته لاستخدام أي طرف للأسلحة الكيماوية، وكل أسلحة الدمار الشامل. وفي الوقت نفسه ، يرى أنه لا يمكن تحديد الجهة التي تستخدم هذه الأسلحة إلاّ من قبل لجان مختصة، متوازنة في تكوينها، وغير منحازة لأي طرف مشارك في الصراع، وتقوم بالتحقيقات والفحوصات العلمية الميدانية ، ولنا فيما حصل في العراق عبرة حول هذه الذريعة قبيل العدوان الأمريكي على العراق عام ٢٠٠٣ واحتلاله… 

ثالثاً- رفضه لكل دعوات التدخل العسكري الخارجي، وفي المرتبة الأولى تلك التي تأتي تحت الفصل السابع. 

رابعاً- أن العمل الجاد والصادق للتوصل إلى حل سياسي، وفق بيان جنيف1 و القرارات الدولية، وخاصة القرارين 2254 و2401، هو طريق الخروج من الكارثة التي يعيشها شعبنا في سورية، ويضعها على سكّة التغيير الوطني الديمقراطي الشامل المنشود.. وهذا الخيار والسير على هذا الطريق هو الذي يوفر المناخ الملائم لحماية المدنيين في كافة أنحاء الوطن، سواء في الغوطة الشرقية ودمشق وعفرين ،أم في حمص وحلب وغيرها. لذلك يجب أن تتوجّه وتتوحّد جهود كل الوطنيين، أينما كانت مواقعهم، وكيفما كانت انتماءاتهم لإنجاح هذا الحل. 

– الرحمة لأرواح شهداء سورية 

– ولتتعزز الجهود الرامية للخروج من الكارثة التي يعيشها شعبنا.

في : 16 / 3 / 2018

التصنيفات : بيانات احزاب الهيئة

الكاتب:syr2015

صوت المعارضة السورية الصادق

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: