من أجل ” حاجز” … النظام يستهدف أم المياذن بأقسى العقوبات الجماعية

درعا – خاص موقع هيئة التنسيق الوطنيةدرعا

لليوم الرابع على التوالي, تتعرض بلدة ام المياذن ,في ريف محافظة درعا الشرقي , لهجوم عنيف بشتى انواع الاسلحة بالاضافة الى قصف مستمر واكثر من 30 طلعة طيران بين الميغ والطائرات المروحية.

كما أفاد ناشطون من قلب القرية لموقع هيئة التنسيق الوطنية أنه ,وفي يوم واحد, تعرضت البلدة  لأكثر من 300 ضربة بين صاروخ وقذائف مدفعية وهاون وبراميل متفجرة استهدفت عشوائياً الحجر والبشر في القرية.

أحد النشطاء قال لموقع الهيئة:
” باختصار شديد هناك حاجز على تخوم البلدة يفصلها عن باقي المناطق ويستخدمه النظام لاذلال اهل البلدة .. حتى دفن الموتى ممنوع في المكان المخصص للدفن مما اضطر الاهالي لدفن موتاهم في اماكن متفرقة اخرى ..ويمنع اي شخص يقترب من هذا الحاجز ,فطالب اهل البلدة النظام بابعاد الحاجز اكثر من مرة ولكن كان الجواب سوف ننعث البيوت وتصبح حصى !! ”

وأضاف الناشط : ” ماهي الا ايام حتى بدأت اشتباكات للسيطرة على الحاجز بين قوات النظام وافراد يتبعون للجيش الحر وكالعادة رد النظام بالعقوبات الجماعية على القرية ,التي شٌلت الحياة فيها, واحدثت جرائم كبيرة بحق المدنيين ومنهم الكثير من الاطفال والنساء….كل ذلك من اجل حاجز!!” وختم الناشط: ” نشاهد بأم أعيننا هذا التدمي وهذا القتل بحق قيتنا وأبنائها المدنيين ونسأل ألا من رادعٍ لهذا الجنون وهذا الخيار بالتدمير؟ أليس هناك من عاقلٍ يفهمهم الفرق بين العمل العسكري للسيطرة على حاجز والعمل على افناء قرية بأكملها؟ أليس بينهم من عاقلٍ؟ بحق من دماء هؤلاء وأين ضمير العالم ؟ أين ضمير الانسانية؟ أين أم المياذن من الإعلام؟ “

التصنيفات : أخبار الوطن, الأخبـــــار, التحقيقات والتقارير

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: