بيان للتنفيذي: ضرورة الهدنة ووقف اطلاق النار بمناسبة عيد الأضحى المبارك

بيان صحفي

هيئة التنسيق الوطنية

لقوى التغيير الديمقراطي

بيان

عيد آخر يمر على سورية وقد دخلت مرحلة جديدة من تاريخها غاية في الخطورة، بدأت بالضربات الجوية لقوات التحالف الدولي الذي شكلته الولايات المتحدة، ولم تنته بعد مع إعلان الرئيس التركي نية بلاده التدخل العسكري البري داخل الأراضي السورية. عيد آخر يمر ومناطق عزيزة من سورية تجتاحها قطعان الإرهابيين فيما تواصل عين العرب (كوباني) صمودها أمام مخاطر الإبادة الجماعية أو التهجير القسري في حال لم توحد جميع الفصائل المؤمنة بالحل السياسي جهودها لمواجهة خطر الإرهاب ومنع التدخل التركي البري الذي ستكون له عواقب وخيمة على مستقبل سورية.

إن هيئة التنسيق الوطنية لم تكف منذ تأسيسها عن إطلاق المبادرات السياسية والإنسانية الرامية إلى وقف سفك الدماء وتحقيق الانتقال الديمقراطي السلمي للسلطة، لكن صوت السلاح علا فوق كل الأصوات ودخلت البلاد في حالة صراع مسلح مدمر في ظل تعنت السلطة السياسية وغياب الإرادة الدولية لإنجاح المبادرة السياسية المتمثلة ببيان جنيف.

 بمناسبة عيد الأضحى المبارك يدعو المكتب التنفيذي لهيئة التنسيق الوطنية إلى وقف إنساني لإطلاق النار بين السوريين طيلة أيام العيد ويؤكد تلاقيه مع مبادرة “لأمان شعبنا مدوا يداً: لإيقاف إطلاق النار في سورية” التي أطلقتها شخصيات معارضة ودينية، ويدعو جميع القوى السياسية والعسكرية إلى دعم وقف إطلاق النار والالتزام به، لتخفيف معاناة الشعب السوري وإعطاءه شيئاً من الأمل.

دمشق 1\10\2014

المكتب التنفيذي

التصنيفات : بيانات الهيئة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: