التقرير الأخباري اليومي 7\6\2014

الأخبار المحلية :

واصلت القوات النظامية عملياتها العسكرية في ريف دمشق حيث استمرت العمليات العسكرية على محاور عدة في في بلدة المليحة بالغوطة الشرقية التي تشهد اشتباكات منذ نحو شهرين في محاولة من الجيش التقرير الأخباري اليومي النظامي لاقتحامها، باعتبارها بوابة لباقي بلدات الغوطة الشرقية التي تتمركز فيها المعارضة المسلحة .  جددت الطائرات المروحية قصفها بالبراميل المتفجرة مناطق عدة في مدينة داريا بالغوطة الغربية ومناطق في مخيم خان الشيح في حين قصفت القوات النظامية مناطق دوما وعين البيضا بقذائف الهاون في حين استهدف مقاتلو كتيبة إسلامية حاجزي موزة والنقطة الثانية في الجبل الشرقي للزبداني وسجل سشقوط عدد من قذائف الهاون على مناطق عدة في العاصمة دمشق كشارع الملك فيصل وضاحية الاسد بريفها .

في دير الزور فقد تمكنت الكتائب الاسلامية من السيطرة على قرى الحريجية والفدين والحجنة بعد معارك عنيفة مع تنظيم البغدادي كماقصفت معاقل تنظيم البغداديأ في قرية جديد عكيدات بقذائف الهاون ، في الوقت الذي يشن فيه تنظيم داعش هجوماً واسعاً منذ يومين على الريف الغربي والاشتباكات الأعنف حاليآ في قرية المسرب وطريق المزرور من جهة البرية…كماقصفت القوات النظامية محيط مطار دير الزور العسكري بالمدفعية. 
 في محافظة السويداء  سمع دوي إنفجار هز المدينة جراء سقوط صاروخ غراد بالمنطقة كماسقطت قذيفة هاون قرب مساكن الكهرباء في المدينة دون وقوع أي أضرار.
أما في محافظة حلب قصف الطيران المروحي بـالبراميل المتفجرة أحياء ( بني زيد و الأشرفية و السكن الشبابي ومخيم جندرات وبستان القصر والحيدرية ) ما أدى إلى إستشهاد عدة أشخاص و إصابة عدد آخر بينهم نساء و أطفال..كما طال القصف الجوي منطقة قريبة من باب الهوى على الحدود التركية،
في المقابل، استهدفت كتائب المعارضة المسلحة بمدافع محلية الصنع مقرا الجيش النظامي في حي الخالدية و الأشرفية بحلب.
في القنيطرة  لقي عدة اشخاص مصرعهم جراء انفجار لغم على طريق زراعى في قرية جبا .
أما في محافظة حمص أكدت مصادر مطلعة إن المفاوضات لا تزال جارية بين المقاتلين والنظام بشأن حي الوعر المحاصر في حمص، وسط فترة هدوء امتدت منذ 23 مايو/أيار الماضي وحتى اليوم السبت.
بينما تدور اشتباكات متقطعة في محيط قرية أم شرشوح بريف حمص الشمالي بين القوات النظامية مدعومة بقوات الدفاع الوطني  ومقاتلي جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والكتائب الإسلامية .
وفي محافظة حماه فقد تعرضت مناطق في بلدة كفر نبودة ومورك بريف حماه الشمالي الغربي لقصف بالبراميل المتفجرة، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة، بينما سقط وقتلى بجراح بعد قصف الطائرات الحربية اماكن في منطقة زور الناصرية و بلدة اللطامنة ومنطقة زور الحيصة في بلدة كفرزيتا ممادى الى وقوع عدد من القتلى والجرحى وفي صعيد متصل نفذت قوات النظام حملة دهم واعتقال في حي المناخ بمدينة حماه طالت عدداً من المواطنين.
 في محافظة ادلب  نفذ الطيران الحربي غارتين جويتين على مناطق في بلدة كفرومة كما قصف مناطق في مدينة بنش وبسامس وجسر الشغور بريف إدلب.

في محافظة درعا تدور اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية ومقاتلي الكتائب الإسلامية في الحي الجنوبي لمدينة بصرى الشام، في حين قصف الطيران الحربي مدينتي إنخل و نوى ومناطق في سحم الجولان وتعرضت بلدة اليادودة الى قصف عنيف من قبل القوات النظامية ..
أما في ريف درعا قتل عدد من الأشخاص بينهم أطفال وأصيب آخرون بجروح، نتيجة غارات شنها الطيران الحربي على بلدة تسيل وذكرت وكالة الأنباء الرسمية “سانا” إن “وحدات من الجيش قضت على عدد من المسلحين في بلدة جدية بريف درعا.
 في محافظة اللاذقية:  اشتباكات متقطعة منذ حوالي الشهرين  في ريف اللاذقية الشمالي بين القوات النظامية مدعومة بقوات الدفاع الوطني و”المقاومة السورية لتحرير لواء اسكندرون ” وبين مسلحين من جنسيات عربية واجنبية ومقاتلي جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وكتائب اسلامية اخرى, أيضا شهدت مناطق في محيط بلدة النبعين  قصف من قبل القوات النظامية . 
وفي سياق منفصل، نقلت سلطات النظام 480 معتقلا بينهم ثمانون امرأة من سجن عدرا إلى العاصمة تمهيدا للإفراج عنهم وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان عن محامين.
وتعتقل السلطات السورية، وفق منظمات عدة مدافعة عن حقوق الإنسان، عشرات آلاف الأشخاص بتهم “الإرهاب” بعضهم لنشاطهم المعارض السلمي، وبعضهم الآخر للاشتباه بأنهم معارضة بينما اطلقت سراح معظم الارهابيين المعتقلين لديها 

:الاخبار الدولية

قال وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل، أن الحكومة اللبنانية كانت ملزمة أخيرا باتخاذ قرارات تتعلق بتدفق النازحين السوريين الى لبنان الذي أصبح يهدد لبنان بكيانه ووجوده ،بغية انقاذ البلاد من “الانهيار الكامل . إلى ذلك فقد اعلنت سوزان رايس مستشارة الامن القومي للرئيس الاميركي باراك اوباما امس الجمعة في تصريح لشبكة “سي ان ان” ان الولايات المتحدة تقدم “دعما فتاكا وغير فتاك” الى المعارضة السورية المعتدلة.
وقالت رايس غداة الاعلان عن اعادة انتخاب الرئيس السوري بشار الاسد رئيسا لولاية ثالثة ان “الولايات المتحدة كثفت دعمها الى المعارضة المعتدلة والمؤكد بانها كذلك، مقدمة لها مساعدة فتاكة (سلاح) وغير فتاكة”.
وترافق رايس الرئيس الاميركي في زيارته الى شمال فرنسا حيث تجري الاحتفالات بالذكرى السبعين لانزال النورماندي.
وكانت الولايات المتحدة تؤكد حتى الان انها تكتفي بتقديم دعم غير فتاك للمعارضة السورية خوفا من وقوع الاسلحة بايدي مجموعات اسلامية متطرفة تنشط في صفوف المعارضة  المسلحة.
وعن سؤال حول ما اذا كانت رايس تعلن بذلك تغييرا رسميا في الاستراتيجية الاميركية رفضت المتحدثة باسم مجلس الامن القومي كاتلين هايدن الرد.
واكتفت بالقول “نحن لسنا الان في موقع يتيح تفصيل كل مساعدتنا، ولكن وكما قلنا بشكل واضح، فاننا نقدم في الوقت نفسه مساعدة عسكرية وغير عسكرية الى المعارضة” السورية.

وفي سياق آخرقالت اليونسيف في بيان نشرته على موقعها الالكتروني أن برامجها الخاصة التي تهدف إلى التخفيف من تفاقم أزمة المياه والصرف الصحي في المنطقة لم تتلق إلا 20 في المائة فقط من التمويل اللازم لعام 2014.
وذكرت ان شح المياه في سوريا قد أصبح مشكلة ملحة مما قد يدفع قريبا بالمزيد من المدنيين على ترك منازلهم علاوة على ان حوالي 6,5 مليون شخص قد نزحوا بالفعل بسبب النزاع.
وقالت إن حالة الجفاف الحالية إضافة إلى النزاع الدائر منذ أكثر من ثلاث سنوات قد سبب الكثير من الأضرار والخراب للبنية التحتية في سوريا مما سيؤثر حتماً على توفر المياه.

“مكتب الإعلام  في هيئة التنسيق الوطنية”

 

التصنيفات : أخبار الوطن, الأخبـــــار

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: