بيان صحفي بخصوص تصاعد اعمال العنف في سورية

logo2

 بيان صحفي

تتصاعد أعمال العنف بشكل مستمر في سورية من قبل طرفي النزاع، فمن جهة تزايد قصف الطيران الحربي لمناطق مختلفة وبشكل خاص مدينة حلب حيث استهدفت إحدى الغارات مدرسة عين جالوت ما أدى إلى سقوط 9 مدنيين بينهم 3 أطفال على الأقل وعدد كبير من الجرحى. وفي المقابل قامت جبهة النصرة الإرهابية بتبني عمليتي التفجيرين في مدنية حمص واللتين ذهب ضحيتها أكثر من 70 شخصاً بينهم أطفال ونساء وعدد كبير من الجرحى. كما سقطت عدد من القذائف الصاروخية على أحد المعاهد الدراسية في مدينة دمشق والتي ذهب ضحيتها 19 مدنياً بينهم 14 طفلاً وعدد كبير من الجرحى. أما في مدينة الرقة فقد قام تنظيم “داعش” الإرهابي بإعدام 7 أشخاص بالغين، كما قام بإعدام طفل في السادسة عشرة من عمره في بلدة القحطانية “تربه سبي” بتهمة الانتماء إلى وحدات حماية الشعب.
إن هيئة التنسيق الوطنية تدين بأشد العبارات جميع هذه العمليات التي تقوم بها قوات الجيش والتنظيمات الإرهابية، وتدعو كل من الأمين العام للأمم المتحدة وجميع الدول الموقعة على بيان جنيف وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الروسي إلى بدء العمل فوراً على إعادة إحياء العملية السياسية متمثلة في مؤتمر جنيف على أساس بيان جنيف، كون العملية السلمية هي السبيل الوحيد لوقف حمام الدماء الجاري يومياً في سورية. كما تدعو مجلس الأمن إلى إصدار بيان ملزم يوقف تدفق الأسلحة إلى سورية، ووضع كافة المقاتلين غير السوريين خارج الشرعية الدولية، كونهم أصبحوا يشكلون تهديداً ليس فقط على سورية بل على الأمن والسلم الدوليين.

30-4-2014
هيئة التنسيق الوطنية – مكتب الإعلام

التصنيفات : بيانات الهيئة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: