“العفو الدولية” تطالب مصر بالتوقف عن ترحيل لاجئين سوريين

منظمة العفو الدوليةطالبت منظمة “العفو الدولية”، السلطات المصرية، بالتوقف عن ترحيل لاجئين سوريين. وقالت في بيان لها، مساء االجمعة، إن “3 لاجئين سوريين في مصر يواجهون خطر الإعادة القسرية إلى سورية خلال ساعات”.

وأضافت أن الثلاثة تلقوا تهديدًا من قبل السلطات المصرية، بإعادتهم إلى سورية خلال 48 ساعة، إذا لم يكونوا قادرين على تحمل تذاكر المغادرة، سواء إلى لبنان أو تركيا أو ماليزيا، حيث كانوا يسعون إلى ذلك في بداية لجوئهم.

وتابعت المنظمة أن الثلاثة من بين أكثر من 140 لاجئ غالبيتهم من السوريين، وبينهم 68 طفلاً اعتقلوا بصورة غير قانونية بمخفر شرطة رشيد في محافظة البحيرة (شمال مصر).

وأضافت أنه تم احتجازهم في مخفر الشرطة منذ 14 نيسان (ابريل) الجاري، عندما اعتقلتهم قوات الأمن المصرية في البحر الأبيض لدى محاولتهم الوصول إلى أوروبا، ومن بينهم فلسطينيين فروا من سورية، كما يوجد بينهم سوداني وإريتري.

ومن غير الواضح، بحسب بيان المنظمة، متى تنوي السلطات الإفراج عنهم، بعد أن تم إسقاط التهم الأولية “الهجرة غير الشرعية” ضدهم، مشيرة إلى أنه يتم احتجازهم في ظروف غير صحية في فناء بمخفر الشرطة، فضلاً عن العديد من الأطفال الذين واجهوا ظروفاً قاسية على متن القارب قبل اعتقالهم.

وقال نائب مدير منظمة العفو الدولية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حسيبة حاج صحراوي: إن “ترحيل اللاجئين السوريين وطالبي اللجوء انتهاك بشكل صارخ لمسؤوليات مصر لحماية اللاجئين”.

واضافت “إرسال اللاجئين وطالبي اللجوء الذين التمسوا الأمان في مصر عنوة خيانة قاسية لالتزام السلطات الدولي بتوفير الحماية للاجئين، كما أن إرجاعهم إلى سورية يمكن أن يضع حياتهم في خطر محدق”.

وتابعت: “وبدلا من تقديم المساعدة التي تشتد الحاجة إليها والدعم للاجئين طالبي اللجوء حبستهم السلطات المصرية في مخفر للشرطة في ظروف يرثى لها”.

وبحسب البيان فإن هناك حالياً أكثر من 136 ألف لاجئ سوري مسجل في مصر، ووثقت منظمة العفو عددا من الحالات للاجئين يحاولون عبور الطريق بالقوارب من مصر ودول أخرى إلى تركيا ودول في الاتحاد الأوروبي، وتعرض العديد منهم لسوء المعاملة والاحتجاز أثناء محاولتهم السعي إلى السلامة والأمن.

ورحّلت السلطات المصرية خلال الأشهر الماضية العشرات من السوريين إلى دول مجاورة لسورية مثل تركيا والأردن ولبنان بعد القبض عليهم أثناء محاولتهم الهجرة بشكل “غير شرعي” خارج البلاد، وتستعد لترحيل العشرات أيضاً إلا أنه يعيق ذلك قدرة المرحلين على تحمل تكاليف حجز تذكرة الطائرة إلى الدول التي يريدون الذهاب إليها، وهو ما يعجزون عنه في غالب الأحيان.

الاناضول

“العفو الدولية” تطالب مصر بالتوقف عن ترحيل لاجئين سوريين
المزيد ..

التصنيفات : الأخبـــــار

الكاتب:syr2015

صوت المعارضة السورية الصادق

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: