برنامج صدى المواطنة: ح37 المعتقلون في سجون النظام

صدى المواطنة

من كل زاوية تئن ، ومن كل منزل تحطم، مع كل شجرة اجتثت ومن كل بستان حرق ، من تراب تلك الأرض ومن ماء أنهرها وينابيعها ، من هوائها وبحرها ، سمائها وأرضها .. شرقها وغربها ، شمالها وجنوبها .. من كل جماد وحي .. من كل شيء .. من صميم كل شيء .. هناك صوتٌ واحد وأملٌ ثابت .. هناك صراخٌ انساني لا يطلب تراجعا ولا انكسار .. هناك شعب أذهل التاريخ ولا يريد إلا أن يكتبُه كما يريد ..

أهلا وسهلا بكم أعزائي المشاهدين في هذه الحلقة الجديدة من برنامجكم صدى المواطنة.. نتمنى أن تكونوا بخير أينما كنتم ولنبدأ معكم بتذكار بعض من معتقلينا الأبطال ..

الصيدلاني عمرو خلف، من مواليد دمشق عام 1981، نشط في العمل الاغاثي والانساني وربما لهذا تم اعتقاله تعسفيا من عمله في دمشق بتاريخ 12-آذار-2012 من قبل أجهزة الأمن دون توجيه أي تهمة له ثم اقتيد لجهة مجهولة.

ستيفن الدمشقي من مواليد الدويلعة 1991 عرف بتمرده على العنف من أي طرف جاء ، اعتُقِل للمرة الثالثة على الحدود اللبنانية-السورية في 11-7 2012 ، كم كان اعتقاله لأول مرة من قبل فرع أمن سياسي المزة في شهر آذار من عام 2008 وللمرة الثانية في شهر آب 2011 من قبل أمن الدولة. كما كثفت السلطات الأمنية حملتها ضد كوادر هيئة التنسيق الوطنية في ظل حملة إعلامية مستمرة من قبل التلفزيون السوري. حيث تم قبل أيام اختطاف عضوي المجلس المركزي لهيئة التنسيق الوطنية الأستاذ عدنان الدبس والفنان التشكيلي الدكتور يوسف العبد لكي من قبل حاجز أمني عند مشارف طرطوس كما اختطف معهما عضو الهيئة الأستاذ توفيق عمران، كما اعتقل قبلهم الناشط بدر منصور عند الحدود اللبنانية. هذا وقد اصدرت هيئة التنسيق الوطنية بيانا تندد فيه باختطاف ناشطيها من قبل أجهزة أمن النظام منوهة إلى أن هذه الاعتقالات ليست الأولى بحق الناشطين السابقي الذكر ويأتي هذا الاعتقال كاستمرار لنهج السياسة القمعية التي تطال النشطاء والمناضلين في كافة أنحاء الوطن. كما نوه البيان إلى استمرار تكتم السلطات القمعية عن مصير الدكتور عبد العزيز الخير و أ. اياس عياش ورفيقهما ماهر طحان، ورامي الهناوي وعلى مصير أمين فرع حمص في حزب الاتحاد الاشتراكي الأستاذ مصطفى قبطان الذي اختطف قبل ما يقارب العام في ريف حمص مع زوجته ، بالإضافة لمحمد أحمد معتوق المعتقل منذ ما يزيد عن التسعة أشهر بعد إصابته بجروح في قدمه نتيجة تفجير عند حاجز الأمن الجوي خلال تأديته واجبه الوطني بإطفاء الحريق.

الحرية لهم ولجميع معتقلينا الأبطال

 

التصنيفات : الأخبـــــار

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: