حلب تحتضر من الحصار فهل من مدرك !!..

logo2

                                                          بيان صحفي

تشهد مدينة حلب كارثة انسانية وازمة معيشية كبيرة تتعرض لها بسبب الحصار المطبق عليها من قبل التشكيلات المسلحة، بعد أن أصبحت المدينة ساحة للاحتراب الدموي والصراع العنفي والذي أدى إلى قطع الطرق الرئيسية المؤدية إلى المدينة، مما تسبب بفرض حصار قاس جداً عليها وأدى إلى أزمة غذائية ومعيشية خطيرة وأعاق وصول الأدوية والمواد الغذائية اليها وتسبب بارتفاع كبير جداً في الاسعار.

إننا في هيئة التنسيق الوطنية  نرفض هذا التصعيد اللاإنساني وندعو كافة التشكيلات المسلحة بفك الحصار عن المدينة وفتح الطرق الرئيسية المؤدية اليها، كفتح الطريق من معبر كراج الحجز وفتح طريق دمشق لدخول المواد التموينية اللازمة والأدوية والوقود، تجنباً لكارثة انسانية قد تحصل قريباً. ونحذر من وصول الاشتباكات والاقتتال إلى مناطق حلب الغربية لكثرة المواطنين الذين نزحوا إليها من مناطق النزاع وكثافة السكان فيها ونطالب بإيقاف العنف والدمار المستشري في المدينة ونؤكد على أن السلاح لن يكون السبيل لتحقيق طموحات وآمال الشعب السوري.

كما ندعو المنظمات الانسانية الدولية والمؤسسات الإغاثية الى القيام بدورها إزاء ما يحدث في مدينة حلب بأسرع وقت ممكن للتخفيف من معاناة المدنيين.

حلب تحتضر من الحصار فهل من مدرك …

مكتب الإعلام في هيئة التنسيق الوطنية/المهجر

التصنيفات : بيانات الهيئة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: