منذر خدام: كثير من الدول لا يهمها سوى تدمير سورية وتمزيق شعبها،والسلطة غير جادة من اجل المفاوضات للمرحلة الانتقالية

منذر-خدام

“Syrian-NCB”

في لقائنا لهذا الاسبوع نستضيف على صفحات موقع هيئة التنسيق الوطنية .. الدكتور منذر خدام،  ضيفنا سجين سياسي سابق لمدة ثلاث عشرة سنة بسبب اشتغاله على قضايا الحرية والديمقراطية ،عضو المكتب التنفيذي و رئيس المكتب الإعلامي في هيئة التنسيق الوطنية.

.

 

1-بعد نجاح مؤتمر جنيف، على الرغم من كل العراقيل والمحاولات لإفشاله، يبدو أن هناك حملة ممنهجة إعلامية تحاول الضخ باتجاه التشويش على ماتم إنجازه؟ هل تؤمن بهذا الكلام؟ وما هي خلفياته؟.

ج: الحملة الإعلامية والتشويش على المؤتمر الدولي السوري في جنيف بدأت قبل انعقاده واستمرت بعد انتهائه.بطبيعة الحال لا يروق للعديد من الجهات الدولية عداك عن بعض أطراف المعارضة في الخارج أن يكون للقوى الوطنية والديمقراطية السورية المستقلة الإرادة صوتا مسموعاً. نحن نذكر كيف أن فرنسا ضغطت على سويسرا لمنع حضور أكثر من 66 شخصية معارضة من الداخل، وكان السيد زهير سالم قد بشرنا بذلك قبل بضعة أيام من انعقاد المؤتمر. ولم تكتفي فرنسا بذلك بل دعت قوى الإتلاف إلى الاجتماع في باريس في الموعد ذاته. بصورة عامة وهذا ما حذرنا منه باستمرار في هيئة التنسيق إن ارتهان المعارضة السورية لقوى خارجية يجعلها أدوات في يدها لخدمة أجنداتها الخاصة.

.

2-في ضوء متابعاتكم وقراءاتكم لما ينشر في الإعلام ،كيف تقرؤون الموقف الدولي الآن مما يجري في سوريا؟

ج:رغم حضور القضية السورية في النشاط الإعلامي والدبلوماسي الدولي إلا أن هذا الحضور لا يرقى إلى درجة الانشغال بها بحثا عن حل. كثير من الدول التي تدعي صداقة الشعب السوري لا يهمها سوى تدمير سورية وتمزيق شعبها، وهذا ما يحصل للأسف من جراء استجابة النظام الحاكم بصورة غبية لمساعي هذه الدول. أنا أعتقد أن الموقف الدولي وخصوصا الموقف الروسي الأمريكي لم يصل إلى حل بعد، وأخشى أن تمر أشهر عديدة إذا لم أقل سنوات قبل أن يتبلور حل دولي معين.

.

3- تحدثت كواليس القمة الإسلامية المنعقدة في القاهرة عن انسحاب القطريين من الجلسات بسبب الموضوع السوري، لأن البيان الختامي ركز على الحل السياسي ، علماً أن ممثلاً شكلياً عاد وانضم ..حفظاً لماء الوجه.. ما هي قراءتك السياسية لهذا المشهد ؟.

ج: من سخرية الأقدار أن تلعب دولة مثل قطر أدوارا سياسية اكبر منها بكثير وذلك بفضل ما تملكه من أموال تغدقها هنا وهناك…قطر وغيرها للأسف لا تريد الحل السياسي في سورية..وهي تعلم أن الحل العسكري لن يفضي سوى إلى تدمير سورية ولذلك فهي تدعمه ….لم تطرح مبادرة سياسية سواء من جامعة الدول العربية أو من الأمم المتحدة إلا وعملت قطر على إفشالها…وانأ أعلم إن علاقاتها متوترة مع أكثر من دولة بسبب مواقفها من الأزمة السورية ومنها مصر والعراق وحتى السعودية.

.

4-هل من ملامح ضوء في هذا النفق المظلم يخرج سوريا نحو وقف إطلاق النار والذهاب نحو مخرج سياسي جدي في الأفق المنظور؟

ج: المخرج الوحيد الممكن في المدى المنظور هو المخرج السياسي، وهذا يتطلب بالتأكيد مفاوضات مع السلطة على ترتيبات معينة للمرحلة الانتقالية. لكن السلطة غير جادة في ذلك كما أن المعارضة تتوجس من الجلوس مع ممثلين عن السلطة بدون وضوح للهدف. إضافة إلى ذلك فقد صار الجانب الدولي في الأزمة رهن التجاذب الروسي الأمريكي….السوريون لوحدهم غير قادرين على الحل…والوضع الدولي غير ناضج بعد للأسف. نحن في هيئة التنسيق من أجل التغلب على هذه المعيقات طالبنا بمؤتمر دولي يرعى المفاوضات بين المعارضة السورية والنظام..وهذا دونه صعوبات كثيرة..لذلك حقيقة لا أجد حلا في الأفق المنظور.

 المكتب الإعلامي-هيئة التنسيق الوطنية

 

التصنيفات : اللقاءات الصحفية

2 تعليقان في “منذر خدام: كثير من الدول لا يهمها سوى تدمير سورية وتمزيق شعبها،والسلطة غير جادة من اجل المفاوضات للمرحلة الانتقالية”

  1. 2013/02/09 في 15:50 #

    أقدر و أحترم آراء الدكتور منذر…أستطيع أن أوافقه على أن اسرائيل و أميركا و بعض الدول الغربية تريد و من مصلحتها تدمير سوريا كما يعتقد الدكتور منذر..و ذلك لأسباب أهمها وجود اسرائيل…حيث كانت سوريا و قبل نظام الأسد شوكة في وجه التوسع الصهيوني الأميركي و ستبقى قطعا كذلك بعد انتصار الثورة ..ولكني أشك بأنه توجد مصلحة لقطر أو تركيا أو اية دولة عربية أخرى في تدمير الدولة.. أو تقكيكها…قد تكون لهم مصالح بتغيير النظام ..نعم و قد أفهم لماذا…و أنا أؤيده و الدكتور يؤيد ذلك أيضا لأنه يطالب ياسقاط النظام….فهل يوافينا الدكتور منذر لما عهدنا فيه من وطنية و غيرية …برأيه في السبب..الذي يجعل دولة مثل قطر أو دولة عربية أخرى…تريد تدمير سوريا…؟؟.خاصة و أن رأيه مسموع لدى الكثير من قوى المعارضة اليسارية , انها أمانة في عنقه بأن يكون مسؤلا عن ما يبديه من آراء…أنتظر الجاب لي….للقراء …

    • 2013/02/09 في 22:16 #

      الخليج وليس قطر وحدها تريد تدمير أي شيء يتعلق بالثورة وخصوصا باليسار العربي الحامل للفكر التقدمي الديموقراطي ، لأن في حال انتصاره هذا يعني قبل كل شيء أن الدور قادم عليهم في زعزعة العروش والمطالبة بالحريات والديموقراطية .. أما إذا أردت أخ عبداللطيف الاشارة الى ايران والبعد الطائفي فننصحك سلفا التوقف لأن الأمر ليس كذلك ، هذه مصالح واستراتيجيات دول ، بالطبع اضعاف سورية يعني اضعاف ايران لكن لمصلحة من برايك؟ شعوب الخليج العربي والوطن العربي أم مشيخاتها النتنة العميلة ومن بعدها الغرب وأميريكا واسرائيل ؟؟؟

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: