غارت جوية في محيط دمشق مع عودة تدريجية للتيار الكهربائي إلى أحيائها

اشتباكات في أحد أحياء دمشق

بيروت- (ا ف ب): شن الطيران الحربي السوري الاثنين غارات على مناطق في محيط دمشق، بحسب ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان الاثنين، في حين بدأت التغذية بالتيار الكهربائي تعود تدريجيا الى العاصمة بعد انقطاع شامل فيها ليل الاحد الاثنين.

وقال المرصد في بريد الكتروني “نفذت طائرات حربية عدة غارات جوية على مدينة عربين وبلدة حمورية في ريف دمشق”، متحدثا عن “سقوط شهداء وجرحى” بحسب المعلومات الاولية.

كما افاد عن تحليق للطيران الحربي في سماء الغوطة الشرقية التي تتعرض مناطق فيها للقصف، تزامنا مع “اشتباكات عنيفة” على اطراف بلدتي عقربا وزملكا.

والى الجنوب الغربي من العاصمة “لا يزال القصف مستمرا من القوات النظامية على مدينة داريا” التي يحاول نظام الرئيس بشار الاسد منذ فترة فرض سيطرته الكاملة عليها، بحسب المرصد الذي اشار الى ارسال “تعزيزات عسكرية مؤلفة من عدد من الاليات والمركبات وناقلات الجند” الاثنين إلى المدينة.

من جهتها، افادت صحيفة (الوطن) السورية المقربة من النظام ان الجيش النظامي “اجهز في الساعات الثماني والاربعين الماضية على عدد من المسلحين في اطراف مدن داريا ومعضمية الشام وفي بساتين دوما وحرستا”، وانه “بصدد الاعلان عن مفاجآت قاسية جدا لكل من لا يزال مصمما على القتال في ريف دمشق ورافضا الاستسلام للجيش”.

وتشن القوات النظامية منذ اسابيع حملة واسعة في محيط دمشق للسيطرة على معاقل للمقاتلين المعارضين يتخذونها قواعد خلفية لهجماتهم تجاه العاصمة.

وشهدت مختلف احياء دمشق انقطاعا شاملا في التيار الكهربائي بدءا من مساء الاحد بعد اصابة محول رئيسي للتوتر العالي في مدينة النبك بريف دمشق، بحسب ما افاد مدير المرصد رامي عبد الرحمن وكالة فرانس برس في اتصال هاتفي.

ونقل عبد الرحمن عن بعض الناشطين ترجيحهم ان يكون المحول اصيب “في غارة جوية”.

من جهتها، نقلت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) عن وزير الكهرباء عماد خميس قوله ان انقطاع التيار الكهربائي “ناجم عن اعتداء ارهابي مسلح على خط تغذية رئيسي”، مؤكدا العمل على اعادته “لكن هذا الامر يحتاج الى بعض الوقت”.

وصباح الاثنين، افاد ناشطون في المدينة عن عودة تدريجية للتيار.

وقالت ناشطة معارضة عرفت عن نفسها باسم “لينا” لفرانس برس عبر سكايب، ان “كل المدينة تأثرت. كان الوضع غريبا لانها المرة الاولى تقطع الكهرباء في دمشق طوال هذه المدة”.

وادى النزاع السوري المستمر منذ 22 شهرا الى تقنين في التغذية بالتيار الكهربائي في مختلف المناطق السورية، لا سيما بسبب ازمة المحروقات وصعوبة اصلاح الاعطال في المناطق التي تشهد اشتباكات.

التصنيفات : الأخبـــــار

الكاتب:syr2015

صوت المعارضة السورية الصادق

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: