الإبراهيمي يبحث مع العربي الخميس نتائج زيارته لسورية

arab-403

“وكالة الاناضول”

يبحث الأخضر الإبراهيمي، المبعوث المشترك للجامعة العربية والأمم المتحدة، الخميس27/12/2012,، مع الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي نتائج مباحثاته الأخيرة في سورية.

وذكرت مصادر دبلوماسية بجامعة الدول العربية، فضّلت عدم الكشف عن هويتها، لوكالة “الاناضول” أن الإبراهيمي سيصل في وقت لاحق اليوم الأربعاء إلي القاهرة قادمًا من لبنان بعد زيارة استمرت يومين لسوريا قابل خلالهاالرئيس السوري بشار الأسد.

ولم يدل الإبراهيمي بتصريحات عن نتائج مباحثاته مع الئيس السوري بشأن إمكانية التوصل لحل سياسي للأزمة السورية.

وكان غينادي غاتيلوف نائب وزير الخارجية الروسي صرح الاثنين 24 ديسمبر/كانون الاول ان موسكو تتوقع قدوم الابراهيمي في زيارة قبل نهاية اسبوع العمل الجاري، يجرى خلالها مناقشة نتائج زيارته الى دمشق، إضافة لكيفية تحريك التسوية السورية من نقطة السكون.

وقال غاتيلوف:”من المحتمل أن يقوم الابراهيمي بزيارة جديدة الى موسكو في القريب العاجل، ولا تزال هذه المسألة قيد الدراسة عبر القنوات الدبلوماسية بشكل رسمي، غير أنه من المحتمل ان تتم الزيارة قبيل نهاية الاسبوع الجاري”.

ولدى رده على سؤال مدقق حول التاريخ المحدد لزيارة الابراهيمي، قال غاتيلوف: “سيتوقف ذلك على الاغلب على نتائج مباحثات الابراهيمي في دمشق وزيارته اليها، ومن المنتظر أن يجري تبادل للآراء حول تطورات الوضع السوري وجهوده المستقبلية التي نأمل أن تأتي بنتائج عملية وأن تساعد على تحريك عملية التسوية من نقطة السكون”.

وأضاف غاتيلوف:” كما نعول أن تجري مباحثات الابراهيمي مع القيادة السورية في جو مثمر وأن يؤدي ذلك إلى ظهور افكار جديدة فيما يتصل بالخروج من الأزمة التي طال أمدها”.

جدير بالذكر أن الإبراهيمي متواجد حاليا بدمشق في زيارة، حيث التقى بالرئيس الأسد وقبل ذلك أجرى مباحثات مع الائتلاف الوطني السوري وغيره من مجموعات المعارضة بالقاهرة.

ونوه غاتيلوف:”نرى من الأهمية بمكان، أن الإبراهيمي بذلك ينفذ “دبلوماسية مكوكية” حثيثة، محاولا دفع أبطال الأزمة إلى وقف العنف وتحقيق الانتقال السياسي للوضع والتسوية الدبلوماسية”.

وبحسب كلامه فإن موسكو تؤيد بشدة جهود الوساطة التي يبذلها الابراهيمي والتي يؤسسها على بيان جينيف، كما أننا على ثقة من أن هذه الوثيق بالذات تبقى المنطلق الذي لا بديل عنه للخروج من المأزق السوري. “من المهم أن تتعاون كل من السلطة والمعارضة السورية مع المبعوث الخاص، كما أننا نعول على أن كل اللاعبين الخارجيين سيتبعون سياسة تضامنية ويساعدوا على التسوية السياسية للأزمة”.

التصنيفات : الأخبـــــار

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: