مشرع روسي كبير: الحكومة السورية غير قادرة على أداء عملها

دمشق 2موسكو (رويترز)

قال مشرع روسي كبير حليف للرئيس فلاديمير بوتين اليوم الخميس إن الحكومة السورية غير قادرة على أداء عملها بشكل ملائم وذلك في علامة على أن موسكو تحاول أن تنأى بنفسها عن الرئيس بشار الأسد.

واستخدمت روسيا حقها في النقض بمجلس الأمن الدولي لاحباط جهود غربية وعربية لاجبار الأسد حليفها القديم على ترك السلطة لكن تصريحات النائب الروسي تلمح إلى خيبة الأمل الروسية المتزايدة بسبب فشله في إنهاء إراقة الدماء في البلاد.

ونقلت وكالة انترفاكس للأنباء عن فلاديمير فاسيلييف رئيس كتلة حزب بوتين في مجلس النواب قوله “اتفقنا ونتفق في الرأي على أنه ينبغي للحكومة السورية الحالية القيام بعملها. لكن الوقت أظهر أن هذه المهمة تتجاوز قدراتها.”

وأضافت الوكالة أن فاسيلييف وهو ايضا نائب رئيس مجلس النواب أبلغ وفدا برلمانيا بريطانيا أن روسيا تبذل قصارى جهدها للمساعدة في إنهاء الصراع في سوريا لكن نفوذها على القيادة هناك محدود.

وكان النائب الروسي يتحدث قبل فترة وجيزة من محادثات من المقرر أن تبدأ في دبلن بين وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف ونظيرته الأمريكية هيلاري كلينتون والوسيط الدولي في سوريا الأخضر الابراهيمي.

ونقلت الوكالة عن فاسيلييف قوله “حاولنا تهيئة الظروف حتى تتمكن القوى الداخلية في سوريا من السيطرة على الوضع.”

وأضاف “للأسف موقفنا لا يقرر أبدا كل شيء .. نفوذنا على القيادة السورية محدود للغاية.”

وتقول روسيا إن مصير الأسد لا يمكن ان يتحدد خارج سوريا وإنه يجب ألا يجبر على ترك السلطة رغم إرادة شعبه.

لكنها قالت مرارا إن مصير سوريا غير مرتبط برجل واحد وتحاول فيما يبدو إعداد نفسها لاحتمال خروجه من السلطة.

التصنيفات : الأخبـــــار

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: