قيادي سابق بالقاعدة: انسحاب عناصر التنظيم من أبين بجنوب اليمن تم بهدف المشاركة بالحرب ضد النظام السوري

(دي برس)قيادي سابق بالقاعدة: انسحاب عناصر التنظيم من أبين بجنوب اليمن تم بهدف المشاركة بالحرب ضد النظام السوري

قال القيادي السابق في تنظيم ” القاعدة ” باليمن طارق الفضلي إن انسحاب عناصر “أنصار الشريعة” التابعين للتنظيم من مدينتي زنجبار و جعار بمحافظة أبين جنوب اليمن جاء بهدف المشاركة في الحرب ضد النظام السوري .

ونقل موقع ” عدن الغد” عن الفضلي قوله انه يعتقد أن انسحاب عناصر القاعدة المفاجئ من مدينتي زنجبار و جعار مرتبط “بصفقة تم إبرامها

تم خلالها نقل مسلحي هذه الجماعات إلى سورية بهدف خوض غمار الحرب ضد النظام السوري”.

وكشف الفضلي الذي يعد أحد وجهاء قبيلة أبين والقيادي السابق في القاعدة “انه لا يستبعد فرضية أن تكون هناك صفقة إقليمية لنقل مقاتلي القاعدة

من الأراضي اليمنية إلى تركيا لإدخالهم الجبهة السورية، وهو ما يفسر الانسحاب المفاجئ للمسلحين من أبين، كما يفسر عدم ضربهم خلال انسحابهم سواء من القوات اليمنية أو السعودية”.

وكانت السلطات اليمنية أعلنت في منتصف يونيو/ حزيران الماضي استعادتها السيطرة على مديني زنجبار و جعار اثر معارك أدت إلى مقتل العشرات من عناصر القاعدة .

التصنيفات : الأخبـــــار

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: