المجلس الوطني السوري يوافق على مرحلة انتقالية تقودها شخصية من النظام

(دي برس)

اكد المجلس الوطني السوري المعارض الثلاثاء 24-7-2012ان كل الخيارات لقيادة المرحلة الانتقالية في سورية “قيد الدرس” ومن ضمنها تنحي الرئيس السوري بشار الاسد ونقل صلاحياته الى احد شخصيات النظام.

وكان الناطق باسم وزارة الخارجية والمغتربين السورية جهاد مقدسي قال الاثنين ٢٣/٧/٢٠١٢ “أن تغيير مهمة كوفي عنان ليس بيد الوزراء العرب وهي أمنيات يطرحونها في مركز الاجتماعات تحت عنوان كبير اسمه النفاق السياسي أولا”، مضيفا “من حيث المبدأ البيان الذى يتحدث عن سلطة انتقالية هو تدخل سافر بالشؤون الداخلية لدولة ذات سيادة مثل سورية وهي دولة مؤسسة لهذه الجامعة العربية”.

وقال الناطق باسم المجلس جورج صبرا لفرانس برس “نحن موافقون على خروج الاسد وتسليم صلاحياته لاحد شخصيات النظام لقيادة مرحلة انتقالية على غرار اليمن”، معتبرا ان “سوري مليئة بالشخصيات الوطنية وحتى من قبل الموجودين في النظام وبعض الضباط في الجيش السوري التي يمكن ان تلعب دورا” في هذا المجال.

واعلن صبرا موافقة المجلس، على المبادرة العربية الاخيرة التي عرضت على الاسد تامين مخرج آمن له ولعائلته مقابل تنحيه عن الحكم.

وقال”نوافق على هذه المبادرة لان الاولوية حاليا هي لوقف المجازر وحماية المدنيين .

وشدد صبرا على ان المجلس يوافق “على اي خطوة توقف اعمال القتل وتفسح المجال امام بداية مرحلة انتقالية لانتقال سلمي وآمن للسلطة من دون هذا القدر من الضحايا”، مشيرا الى ان بلورة الصيغة الامثل لقيادة المرحلة الانتقالية “ما تزال قيد الدرس” بين جميع مكونات المعارضة. ولفت الى ان جميع الخيارات مفتوحة بما في ذلك ان “يقود مجلس عسكري انتقالي المرحلة الانتقالية”.

من جخته قال مقدسي:”إن تغيير مهمة عنان ليس بيد الوزراء العرب وهي أمنيات يطرحونها في مركز الاجتماعات تحت عنوان كبير اسمه النفاق السياسي أولاً .. ومن حيث المبدأ البيان الذى يتحدث عن سلطة انتقالية هو تدخل سافر بالشؤون الداخلية لدولة ذات سيادة مثل سورية وهي دولة مؤسسة لهذه الجامعة العربية.

وأضاف مقدسي.. نأسف لانحدار الجامعة العربية إلى هذا المستوى اللاأخلاقي في التعاطي مع دولة مؤسسة لها.. وعوضاً عن مساعدة سورية فهم يؤزمون الموقف أكثر وأكثر وبخصوص موضوع التنحي وهذه الأمور نقول للجامعة العربية وللجميع أن الشعب السوري هو سيد قرار نفسه وهو من يقرر مصير حكومات ورؤساء وما إلى ذلك.. هو من يجتمع على طاولة حوار وطنية.. نحن نلتزم بما يصدر عن هذه الطاولة من نتائج فالشعب السوري هو وحده صاحب القرار والفيصل صندوق الانتخابات الذى يتفق عليه في طاولة حوار وطنية همها الأول مصلحة سورية وليس مصلحة الآخرين.

وأكد مقدسي أنه لو كانت هذه الدول العربية حريصة وصادقة فى وقف سفك الدم السوري كما يدعون لكان الأجدر بهم أن يكفوا عن التسليح والاستضافة المعلنة والتحريض الإعلامي الممنهج ضد سورية والذي لا يؤدي إلى تجاوز الأزمة بالطرق السلمية موضحاً أن كل هذا الحرص الذى يدعونه عار عن الصحة ودليل نفاق.

التصنيفات : الأخبـــــار

الكاتب:syr2015

صوت المعارضة السورية الصادق

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: