تصريح من المكتب الإعلامي لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD

 

في هذه الظروف التي تمر بها الأزمة السورية وطرح القضية الكردية على بساط البحث في المؤتمرات التي تعقد والعلاقات التي يقيمها حزبنا مع الأطراف المتنوعة في المنطقة والعالم. تقوم بعض وسائل الإعلام التابعة للجهات مشبوهة بنشر الأكاذيب والتلفيقات بحق حزبنا ونهجه الوطني السوري، بهدف إضعاف دوره المتميز في الحركة الوطنية ، وقدرته على المضي في ركب ثورة الشعب السوري السلمية الهادفة إلى إسقاط النظام وبناء نظام ديموقراطي. ولهذا نود بيان ما يلي:

لم يجري أي لقاء أو تفاهم بين حزبنا وأي جهة سلطوية حول حماية الحدود السورية التركية . وكل ما تناقلته وسائل الإعلام كاذب وعار عن الصحة. كما نود بيان أن هذه الحملات المغرضة تهدف إلى الحيلولة دون تحقيق وحدة الصف والكلمة الكردية، فنحن لم نكن إلى جانب النظام في أي يوم من الأيام ، وكل ما نتمسك به هو الحفاظ على مصالح ومستقبل شعبنا الكردي والشعب السوري .

المكتب الإعلامي لحزب الاتحاد الديموقراطي

30 حزيران 2012

التصنيفات : الأخبـــــار

الكاتب:syr2015

صوت المعارضة السورية الصادق

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: