روسيا والصين تنضمان الى مجلس الامن للضغط على سوريا

الامم المتحدة (رويترز) – قالت فرنسا ان روسيا والصين انضمتا الى الاعضاء الاخرين في مجلس الامن التابع للامم المتحدة يوم الخميس للتعبير عن خيبة الامل ازاء عدم سماح دمشق لوكيلة الامين العام للامم المتحدة للشؤون الانسانية فاليري اموس بزيارة سوريا ودعتا الى السماح لها بالزيارة على الفور.

كما قال أعضاء المجلس (15 عضوا) في بيان تمت الموافقة عليه بالاجماع انهم “يأسفون بشدة” للتدهور السريع في الوضع الانساني في البلاد حيث تقول الامم المتحدة ان حملة القمع الحكومية المستمرة منذ 11 شهرا ضد المحتجين المطالبين بالديمقراطية أسفرت عن مقتل أكثر من 7500 شخص.

وأعلنت بعثة فرنسا في الامم المتحدة عن هذا الاتفاق عبر حسابها على تويتر على الانترنت.

وهذا هو البيان الاول من مجلس الامن بشأن سوريا بعد ان ظل المجلس غير قادر على اتخاذ قرار بشأنها لعدة اشهر منذ اغسطس اب 2011 عندما وبخ دمشق في “بيان رئاسي” بسبب العنف المتزايد هناك.

ومنذ ذلك الوقت استخدمت روسيا والصين مرتين حق النقض (الفيتو) في مجلس الامن ضد قرارت تدين دمشق وتدعو لانهاء العنف وقالتا ان دولا غربية وعربية تسعى الى تكرار نموذج “تغيير النظام” الذي جرى في ليبيا مرة اخرى في سوريا.

التصنيفات : أخبار الوطن, الأخبـــــار

الكاتب:syr2015

صوت المعارضة السورية الصادق

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: