الأمم المتحدة تشكّك في صدقيّة الاستفتاء حول الدستور في سوريا

شكّك مساعد المتحدّث باسم الأمم المتّحدة ادواردو ديل بوي في صدقيّة الاستفتاء حول الدستور الجديد في سوريا، قائلاً “من غير المرجح أن يكون الاستفتاء ذات صدقية في إطار العنف العام والانتهاكات الكبيرة لحقوق الانسان” ، موضحًا أنّ الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أخذ علمًا بالاستفتاء.

وإذ اعتبر أنّ “الدستور الجديد ونهاية هيمنة حزب “البعث” على السلطة يمكن أن يكون جزءًا من الحل السياسي”، قال: “الاستفتاء يجب أن يتم في أجواء خالية من العنف والترهيب”، مشيرًا إلى أنّ “الأمم المتحدة تعتبر أن الأولوية في سوريا هو وضع حد لكل أعمال العنف”، لافتًا إلى أنّه “في تلك الشروط فقط يمكن الانتقال الى عملية سياسية تلبي تطلعات المواطنين (السوريين)”.

ومن جهة أخرى، أعلن ديل بوي أنّ “الأمم المتحدة لا تزال تنتظر ضوءًا أخضر من دمشق لإرسال مسؤولة العمليّات الإنسانيّة لديها فاليري أموس إلى سوريا لتقييم الوضع الإنساني فيها، ونقل الطلب الرسمي للزيارة إلى السلطات السورية الأسبوع الماضي”.

(أ.ف.ب.)

التصنيفات : أخبار الوطن, الأخبـــــار

الكاتب:syr2015

صوت المعارضة السورية الصادق

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: