اليونسكو تدين الاعتداء على المركز الصحافي في مدينة حمص السورية

باريس – (كونا) – دانت المديرة العامة لمنظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) إيرينا بوكوفا اليوم قصف المركز الصحافي الطارىء في حمص من قبل الجيش السوري امس والذي ادى الى مقتل صحافيين اثنين وجرح اخرين.

وقالت بوكوفا في بيان “ادين بأشد العبارات الهجوم الذي جرى في مدينة حمص وراح ضحيته المراسلة الامريكية ماري كولفين والمصور الصحافي الفرنسي ريمي اوشليك” داعيا السلطات السورية الى احترام وضع المدنيين من الصحافيين في مناطق النزاع وضمان سلامتهم.

واكدت ان “الاعتداء على الصحافيين يتعارض مع اتفاقيات جنيف التي صادقت عليها سوريا وقرار مجلس الأمن رقم 1738 حول حماية الصحافيين خلال النزاعات المسلحة”.

وماري كولفين من ذوي الخبرة كمراسلة حرب ومقرها مدينة لندن البريطانية وكانت تعمل من المنطقة المحاصرة في مدينة حمص لصالح صحيفة صنداي تايمز البريطانية وعملت سابقا في مناطق نزاع عديدة في يوغوسلافيا السابقة وإيران وسريلانكا فضلا عن تغطيتها للربيع العربي.

وكان المصور الفرنسي المستقل ريمي أوشليك قد ساهم في تغطية النزاع في جمهورية الكونغو الديمقراطية والانتخابات في هايتي والانتفاضة في كل من مصر وليبيا.

وبمقتل أوشليك وكولفين يرتفع عدد الصحافيين الذين قتلوا في سوريا منذ بدء الاحتجاجات في البلاد العام الماضي الى ستة.

التصنيفات : أخبار الوطن, الأخبـــــار

الكاتب:syr2015

صوت المعارضة السورية الصادق

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: