حلف الاطلسي لن يتدخل في سوريا حتى لو صدر تفويض من مجلس الامن

<p>أندرس فو راسموسن الامين العام لحلف شمال الاطلسي اثناء مقابلة مع رويترز في انقرة يوم الجمعة - رويترز</p>

أنقرة (رويترز) – قال أندرس فو راسموسن الامين العام لحلف شمال الاطلسي ان الحلف لا يعتزم التدخل في سوريا حتى في حالة صدور تفويض من الامم المتحدة لحماية المدنيين وحث دول الشرق الاوسط على ايجاد وسيلة لانهاء العنف المتصاعد.

وقال راسموسن لرويترز يوم الجمعة انه رفض أيضا امكانية تقديم أي امدادات أو مؤن لدعم “ممرات انسانية” مقترحة لنقل مواد الاغاثة للبلدات والمدن التي تنحمل وطأة حملة القمع التي يشنها الرئيس السوري بشار الاسد ضد محتجين يطالبون بالديمقراطية.

وقال في مقابلة أثناء زيارة لتركيا بمناسبة ذكرى مرور 60 عاما على انضمامها للحلف “لا نعتزم في أي حال أن نتدخل في سوريا.”

وبينما عمل حلف الاطلسي بموجب تفويض من الامم المتحدة لحماية المدنيين في ليبيا وحصل كذلك على دعم نشط من قبل دول عربية لم يتحقق أي من الشرطين في سوريا.

وأبدى راسموسن تشككا عند سؤاله عما اذا كان موقف الحلف سيتغير في حالة صدور تفويض من الامم المتحدة.

وقال “لا. لا اعتقد هذا لان سوريا أيضا مجتمع مختلف.. انه أكثر تعقيدا من الناحية العرقية والسياسية والدينية. ولذلك السبب اعتقد بالفعل أنه لا بد من ايجاد حل اقليمي.”

وقتل الاف المدنيين على أيدي قوات الامن السورية منذ أن بدأت انتفاضة ضد حكم الاسد في مارس اذار الماضي. وتقول الحكومة ان أكثر من 2000 من الجنود والشرطة قتلوا على أيدي “ارهابيين” مدعومين من الخارج.

وستجتمع القوى الدولية مع منظمة المؤتمر الاسلامي التي تضم 57 دولة والجامعة العربية في تونس في 24 فبراير شباط في اطار مجموعة تشكلت حديثا باسم “مجموعة أصدقاء سوريا” لبحث مخرج من الازمة التي أثارت مخاوف من اندلاع قتال طائفي أوسع بين السنة والشيعة.

وتتصدر تركيا والسعودية وقطر الجهود الاقليمية لاقناع الرئيس السوري بشار الاسد بانهاء القمع الوحشي وافساح مجال لمطالب المحتجين بالحصول على مزيد من الديمقراطية والحرية.

واستخدمت روسيا والصين حق النقض في وقت سابق هذا الشهر لابطال قرار من مجلس الامن التابع للامم المتحدة بشأن سوريا استنادا الى خطة للجامعة العربية مما دفع وزير الخارجية التركي داود أوغلو الى اتهام القوى الكبرى بالتعامل مع الازمة السورية “كورقة للمساومة”.

وايران مصدر رئيسي اخر لدعم الحكومة السورية. وسعت تركيا الى لعب دور “الوسيط النزيه” بين الشركاء الغربيين وايران المجاورة بخصوص البرنامج النووي الايراني.

وأثارت موافقة تركيا على استضافة منظومة رادرية ضد الصواريخ تابعة لحلف الاطلسي غضب ايران.

كما جرى التعبير عن القلق داخل تركيا من احتمال نقل المعلومات التي تقدمها منظومة الرادار لاسرائيل. وسعى راسموسن الى تبديد هذه المخاوف.

وقال “انها منظومة تخص حلف الاطلسي ولن يتم تبادل البيانات داخل هذه المنظومة مع بلدان ثالثة. انها منظومة تخص حلف الاطلسي وبالطبع سيتم التشارك في البيانات في اطار الحلف.”

من سايمون كاميرون-مور وتولاي كارادينيز

رويترز

التصنيفات : الأخبـــــار

الكاتب:syr2015

صوت المعارضة السورية الصادق

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: