وزير خارجية ليبيا يقول إن حكومة بلاده الإنتقالية لا تستطيع منع الليبيين من القتال في سوريا

لندن , بريطانيا, (يو بي أي) – اعلن وزير الخارجية الليبي عاشور بن خيال أن حكومة بلاده الإنتقالية لا تستطيع أن تمنع الليبيين من القتال والمشاركة بالإنتفاضة السورية، لا سيما وأنها تتخذ موقفاً هو الأشد من نوعه بالعالم العربي ضد نظام الرئيس بشار الأسد.

وقال بن خيال بمقابلة مع صحيفة “فايننشال تايمز” اليوم الجمعة “إننا في الواقع لا نستطيع منع أي شخص من التوجه إلى سوريا، فالناس يريدون الذهاب إلى هناك والقتال مع السوريين ولن يمنعهم أحد، ونحن لا نتخذ هذا الموقف رسميا، غير أننا لا نستطيع التحكم برغبة الناس”.

واضاف وزير الخارجية الليبي أن حكومته الإنتقالية “اتخذت خطوة ثورية جداً للإعتراف بالمجلس الوطني السوري (المعارض)، وتدعم أولئك الذين يقاتلون النظام في سوريا”، متهماً نظامها بـ “دفع البلاد نحو مرحلة لا يريدها أحد”.

وقال بن خيال “إن النظام السوري يكرر ما فعله القذافي، وسيسقط عاجلاً أم آجلاً”، مشدداً على أن ليبيا “ستكون بمثابة قوة للسلام، ولن تكون مصدراً للمتاعب بل بلداً مسالماً وستعيد نهجها حيال جيرانها في الجنوب، عقب الإطاحة بنظام العقيد القذافي.

واضاف “أن قواعد اللعبة حيال افريقيا ستكون مختلفة، لأن صورة الأفارقة بين المواطنين الليبيين العاديين ليست جيدة”، جراء اعتقاد الكثير منهم بأن الأنظمة الأفريقية دعمت القذافي خلال الإنتفاضة.

وتعهد بن خيال بوضع حد لما وصفها بـ “أنشطة نظام القذافي الشائنة بالبلدان الأفريقية، والذي كان يستخدم البعثات الدبلوماسية الليبية في 11 بلداً أفريقياً لتخزين وتهريب الأسلحة والمتفجرات”.

وقالت فايننشال تايمز “إن ثواراً ليبيين سابقين من مدينة مصراتة اعلنوا هذا الأسبوع عن مقتل 3 من زملائهم في القتال الدائر ضد النظام السوري، فيما يرحّب العديد منهم بالتوجه إلى سوريا للإنضمام إلى الإنتفاضة المسلحة ضد نظام الرئيس الأسد بسبب دعمه لنظام القذافي واستضافته قناة تلفزيونية مؤيدة له”.

التصنيفات : أخبار الوطن, الأخبـــــار

الكاتب:syr2015

صوت المعارضة السورية الصادق

2 تعليقان في “وزير خارجية ليبيا يقول إن حكومة بلاده الإنتقالية لا تستطيع منع الليبيين من القتال في سوريا”

  1. مواطن
    2012/02/11 في 07:22 #

    هل هذه الحرية التي حاربوا من أجلها… حكومة لا تستطيع منع شعبها من حمل السلاح في أي بلد يريدوا الذهاب إليه؟ وهل نحن بحاجة لأيادي ليبية مسلحة لإنقاذ بلدنا؟ أليس الأولى أن يحرروا فلسطين ماداموا يملكون هذه الروح القتالية؟

    أرجو من هيئة التنسيق المحترمة إيضاح رأيها في هذه المهزلة .. وأرجو منكم بعد نشر كل خبر من الأخبار التي توردوها على صفحتكم أن تضعوا في نهايتها رأي الهيئة ليتسنى لنا معرفة رؤيتكم (مجرد اقتراح)

    • 2012/02/11 في 11:10 #

      أخي الكريم ، بما أنك من متابعينا فأنت تعرف سلفا ما رأينا بفكرة التسليح يشكل عام فتخيل قكرة وجود مسلحين من جنسيات اخرى على الآرض السورية.
      هذا موقع اخباري وتوعوي أخي الكريم سوف تقرأ فيه الأخبار التي تسرك وتلك التي تكدرك .ز ولا نستطيع بالطبع ابداء رأينا في كل مقال أو خير ننشره لأن هذا بحاجة الى امكانيات وتفرغ ونحن كلنا من المتطوعين، بالرغم من جدارة الفكرة.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: