بيان هيئة التنسيق الوطنية بخصوص تفجيرات حلب الارهابية

 

المكتب الاعلامي

2012/02/10

 بيان بخصوص تفجيرات حلب الارهابية  

أيها الشعب السوري العظيم

بعد ستة أيام متواصلة من قصف المدنيين في مدينة حمص ومدن سورية مختلفة، وسقوط المئات من الضحايا المدنيين بين شهيد وجريح، ها هي سورية تستفيق اليوم على جرح جديد وعلى فصل مغاير في النوعية والأسلوب الهمجي الوضيع فلا ترى إلا مزيدا من القتل ومزيدا من الدمار في مدينة حلب الشهباء .

إن هيئة التنسيق الوطنية اذ تدين بشدة هذا العمل الإرهابي اللاأخلاقي، تؤكد على أن من ارتكبه أيا كان، لا يمت بصلة لا من قريب ولا من بعيد لهذا الشعب البطل الذي ضرب أسمى الأمثلة قي معنى التضحية والفداء وقدم الغالي والنفيس في سبيل نيل حريته والنهوض بهذا بالوطن بأنبل السبل وأرقاها.

كذلك فإن هيئة التنسيق الوطنية في سورية تحمّل النظام السوري كامل المسؤولية على برنامج العنف المتصاعد في البلاد، وتعنـّتـه الشنيع بمواصلته حلا أمنيا همجيا فاشيا لم يقدم إلا موتا ودمارا وتفككا وخوفا من القادم ، والذي هيأ بصورة أو بأخرى لبيئة خصبة تكرس ممارسة العنف والقتل بين أبناء الوطن الواحد ، ولهذا نكرر نداءاتنا لنظام أصم أجوف لا بشرعية قام ولا برشد وعدل حكم فنطالبه بوقف الحل الأمني فورا ، وسحب الجيش من المدن كخطوة أولى تطمئن الناس وتفتح أفقا جديدة أمام الحلول السلمية التي تؤيدها غالبية الشعب السوري.

لقد كانت هيئة التنسيق الوطنية ولا زالت متمسكة بالخيار السلمي كطريق وحيد للتغيير في سورية لانه الطريق الأقصر والأقل كلفة للوصول الى الهدف المرجو ، وقد حذرت من أن مغبة الإستمرار في الدعوة إلى حمل السلاح وادخال البلاد في دوامة عنف لا تنتهي ستفتح الباب على مصراعيه أمام كل الطامعين بأرضنا وسيادتنا الوطنية، إذ أن ما نراه اليوم من تجييش إعلامي خطير لتعويم فكرة الحل العسكري في سورية، عن طريق عسكرة للثورة أو عبر التدخل الخارجي بمختلف أشكاله، ليس سوى محاولات ذوي مصالح يتسلقون على دماء الشهداء وأخلاقيات الثورة لفتح أسواق سلاح لن تكسد أبدا وسوف تعصف بكل مقومات الوطن الواحد والشعب الواحد .

نحن في هيئة التنسيق الوطنية حذرنا شعبنا المناضل ونحذر في كل ثانية من خطورة الإنجرار وراء هذه الدعوات بذرائع مختلفة، فالعنف لن يولد إلا العنف ، والثأر لن يجلب إلا الثأر ، و الموت لن يحصد إلا آمالنا وآمال الأجيال القادمة التي تتطلع لوطن حر كريم يتسع لكل أبنائه بكل طوائفهم ومشاربهم.

إن تفجيرات حلب اليوم ، ستبقى وصمة عار في جبين كل من سعى وقرر ونفذ ، فهي لاتنتمي لأخلاقيات الدول والمبادئ الوطنية ولاتمثل مطالب الداعين للحرية والحماية والتغيير ، انها تعبير خالص عن روح عدائية ثأرية لكل ما يحمله شعبنا العظيم من أخلاقيات وعادات نبيلة ، وتجسيد لشريعة الغاب التي لن تحقق لنا لا نصرا ولا أملا في الخلاص.

هذا وتتقدم هيئة التنسيق الوطنية بأحر التعازي لأسر ضحايا تفجيرات حلب ، وتشد على أيادي مواطنينا الصامدين بأخلاقياتهم وسلميتهم في وجه آلة القتل المجرمة في حمص وريف دمشق وفي كل مدننا وبلداتنا الثائرة ، وتؤكد لهم أننا على العهد باقون وأننا معهم بكل ما أوتينا من قوة ، فالحرية باتت أقرب مما تتخيلون بفضل صمودكم وتضحياتكم واصراركم على نيلها.

الرحمة والخلود لشهدائنا

الحرية لمعتقلينا

الشفاء لجرحانا

النصر لثورتنا والحرية لسورية

التصنيفات : أخبار الوطن, الأخبـــــار, بيانات الهيئة

الكاتب:syr2015

صوت المعارضة السورية الصادق

12 تعليق في “بيان هيئة التنسيق الوطنية بخصوص تفجيرات حلب الارهابية”

  1. somar
    2012/02/10 في 22:22 #

    لا النظام ولا المعارضة لكن مين ستي تعيشو انتو؟؟؟؟

    • 2012/02/11 في 11:17 #

      أخ سومر ، ارسل لنا دليلك المادي ونتيجة التحقيقات المستقلة والشفافة التي قمت باجرائها حتى نقول لك من الفاعل … كيف لنا أن نتهم من دون أدنى قدرة على التبين من الحقيقة ، لعبة اسداء التهم المجاني على طريقة النظام نحن لا نمارسها .

  2. 2012/02/11 في 11:42 #

    حسبي الله عليكم
    بيان يجب ان يحاسب كاتبه بتهمة الاضرار بمعنويات الثوار
    للاسف انتم بوق خلقي للنظام قصتم ام لم تقصدوا
    لا ادري اين الارهاب في تدمير مركز قوات حفظ النظام ومبنى الامن العسكري
    فهذه اوكار للتخطيط لقمع الثورة
    ورغم ان الجيش الحر اعلن انه كان مشتبكا مع الامن في هذه المنطقة وللتغطية على خسائره ولارهاب اهل حلب افتعل هذا التفجير
    حتى صور الشهداء واضح انها قديمة واحضرت فالدماء ناشفة والجثث منتفخة مما يشير الى مرور ايام على موتها

    واما عن عسكرة الثورة
    خيو اللي حابب يموت عندما ياتي الشبيحة لاغتصاب اهله يموت
    واللي حابب يدافع عن عرضه سواء مات او انتصر فهذا خياره
    مش هيك الديمقراطية
    وياللي متوقع يسقط النظام بشوية ورود تقذف عليه الله يعينه على تفكيره

    • 2012/02/12 في 06:48 #

      الأخ الكريم عبدالله: كم يذكرني هذا الذي تقوله بمقولات النظام وانهاماته للمناضلين بجمل مبتكرة مثل :”اضعاف الشعور الوطني ، والنيل من هيبة الدولة .. الخ ” ، بالتأكيد أخي الكريم أنت تشرع العنف ولا تفرق بينه وبين الدفاع المشروع عن النفس .. ومقتنع تماما بعسكرة الثورة .. نحن نرى العكس تماما ونقول لك تفضل وانظر الى الجزائر بعد 10 سنات من الانتفاضة المسلحة ، ما الذي حدث ؟ 400 الف قتيل والنظام لم يتزحزح .. مع العلم أن الجزائر ملها طائفة واحدة .. هذه المرحلة أخي الكريم مرحلة حساسة جدا .. ومن لا يتمتع ببعد رؤية كبير الأفضل له التحلي بالصمت لأنها مسؤوليتنا جميعا أما الانسان والوطن والتاريخ.

  3. 2012/02/11 في 23:16 #

    عزائي الخالص للشعب السوري الشقيق ..انه منزلق خطير تنزلق اليه البلاد, منزلق بات فيه صوت العرعور لا يعلو عليه صوت..ترى! أهكذا حكم على هذه الامة..؟! اما حكم العرعور او حكم الدكتاتور! ادركوا بلادكم ايها السوريون الشرفاء قبل فوات الاوان, بلادكم على الطريق لاستنساخ حالة افغانية..يردونها هكذا وباسرع ما تتخيلون.. ها هم يشكلون بعثة مراقبين ذات صبغة دولية تظم اكثر من 3 الاف مراقب عربي ودولي, ستكون مهمتها استخبارية بالدرجة الاولى تمهد الطريق لتفكيك الدولة وتمزيق الوطن..ثورتكم تأسلمت وطيّفت ودوّلت وسلّحت…فقتلت. لكن الامل فيكم يا هيئة التنسيق, فانتم صوت العقل في الزمن الذي شح فيه العقل..

  4. 2012/02/12 في 10:09 #

    ادارة الثورات بالماورائيات
    اخي الحبيب لو ان الجميع متفق على سلمية الثورة ( علما بانه في الشهور ال 6 الاولى لم يكن هناك تسليح يذكر ) ممكن اقول في امل بسقوط النظام بعد 100 سنة
    اما واصبح هناك جيش حر وهذا من حقه ان يشارك بالثورة على طريقته وهؤلاء عسكريون لن يخرجو يهتفوا سلمية سلمية سينتفضون باسلوبهم العسكري وهو حماية المتظاهرين السلميين ودك اوكار النظام التي تخطط لقتل الناس السلميين
    المهم لا يمكن الان ان تقنع الناس بسلمية 100%
    اذن كل ما تقوله هيئة التنسيق بتساوق مع اطروحات النظام بالنتيجة طبعا وليس عمالة

    اما الجزائر فهي نفس مشكلة حماة 82 عندما ثار فصيل محدد ولم يتجاوب معه الناس عموما وصدق عليهم قلوبهم مع اهل حماة وسيوفهم مع النظام الاسدي الاب والابن اما واصبحت الثورة في كل دار وحارة وشارع وزاروبة وزنقة زنقة
    طوروا عقولكم شوي ووسعوها
    يعني يا اخي الاستاذ هيثم مناع على قناة البي بي سي يقول يعني هيئة التنسيق اولاد الكلب مو لازم تتصلوا بها وتعرفوا رايها
    هل هذا قائد اضع في يده مصير درة البلاد ومدينة المدائن
    اعذرني ولا ارضى به رئيس قسم في وزارة

    • 2012/02/12 في 17:33 #

      نطور عقلنا باتجاه العنف ؟؟ هذا برأيك اسمه تطور ؟؟ الانسان حيوان ناطق أليس كذلك ؟ تطور الى أن وصل للنطق الذي بميزنا عن باقي الكائنات .. عندما يترك النظق ويلجأ الى غريزة العنف أي الى الحيوانية لا يمكننا أن نطلق عليه تطور عفلي أخ عبدالله ، بل انحطاط فكري وانساني هذا من ناحية ما عرضته.
      السلاح للأسف خرج بسورية من الشهر الرابع والذي تفضلت به غير صحيح أنه في الأشهر الست الأولى بقيت سلمية ونحن وثقنا هذا الأمر ، نحن لا نحط باللائمة على الناس طبعا ، بل على وحشية النظام.
      الجيش الحر للأسف لا وجود له الا في مخيلة من يتتبعون فيس بوك والجزيرة والعبرية والحرة ، الجيش له مميزات حتى يطلق عليه هذا الاسم ، أولها التنظيم والقدرة على الاتصال والخضوع لامرة واحدة واستراتيجية واحدة والا لأطلق عليه كلمة ميليشيات وجماعات مسلحة وهذا هو الذي على الواقع ، اذن فـ 7000 مقاتل وليس 30000 كما تقول المصادر الكاذبة والمغرضة لا تشكل جيشا كونها منقسمة وفي جيل الزاوية باتت تتناحر فيما بينها ، قسم منها انكر قيادة الأسعد والأخر أنشا قيادات مستقلة ، اذن فهي ميليشيات مسلحة مستقلة ببرامج وقيادات. ويمكننا القول أيضا ان هذا الجيش قسما منه ليس سوريا بل ضمت اليه جماعات من السعودية وليبيا والعراق ، وهو ليس حرا لأنه في القسم الأكبر منه يتلقى اوامر من الأسعد الذي بدوره يتلقى اوامره من الاستخبارات العسكرية التركية.
      اذن أخ عبدالله كفاكم كلاما عن هذا الأمر وكأنه أمل السوريين وكأن الجيس السوري الحر هو فعلا بقادر على اسقاط النظام، رأينا سقبة والزبداني.. لقد اعطت هذه الميليشيات الى النظام الكرت الرابحة التي كان يحلم بها فتركهم يشعرون انهم ابطال بتحرير بعض المناطق كي يشعر لجنة المراقبة العربية بانه يقاتل مسلحين وارهابيين ونجح في ذلك وبعد أن انتهى ها هو ينقلب عليهم ويذبقهم الوان القتل دون قدرة قتالية تذكر لجيشك الحر. ناهيك على أن من يريد أن يدعم هكذا جيش عليه أن يكون في المقدمة المقاتلة لا أن يدفع الناس للانتحار المحقق وهو يعلم ان القتال لن يكون ابدا متكافيء ولن يستطيع احد في العالم تزويده باكثر من قذيفة ار بي جي ، من يريد الجيش الحر يريد استنزاف سورية وحربا اهلية طويلة الأمد.
      أخي عبدالله أكيد هيثم مناع لا ينتظر أن تكون له الأغلبية ولا أن تقدم له رئاسة سورية على طبق من ذهب ، هذا الرجل يشعر بمسؤولية تاريخية تجاه شعبه وضمن هذه الرؤية يتكلم .. اختيار كلمة لا معنى لها غير الافتراء من احدى المقابلات لا يقدم ولا يؤخر في كون الرجل من أفضل رجالات المعارضة على الاطلاق وان استطعت أن تقدم لنا اسما بديلا من الذين يظهرون على القنوات من كافة الاتجاهات باوضح منه وأفصح وأكثر وطنية قبل كل شيء فقدمه لنا .. وعموما المسألة ليست مسألة اسماء بل مسألة أخلاق وثوابت وطنية ووعي سياسي كامل. يبقى رأيك مسألة شخصية ونحن نحترمه لكننا بالتأكيد لا نشاطرك ولا حتى حرفا منه.

  5. مواطن
    2012/02/13 في 08:26 #

    إلى المتكلم باسم هيئة التنسيق : لا أحب الإطراء ولكن ردك على التعليق السابق (abdalauh) جميل .. شكرا لك

  6. Abu Tarek
    2012/02/24 في 11:38 #

    مصيبتنا في هيئة التنسيق لا يمكن استيعاب مدى تدميرها للثورة والثوار. جماعة متعفنين بعيدين عن الواقع كالنظام بالضبط. الشارع سبقهم بستين سنة. ومازالو يعرقلون مسيرة الثورة ومسيرة التاريخ. لا يمكنهم وقف المجازر، ولا يمكنهم حماية المدنيين ولا يمكنهم تقديم المساعدات العاجلة للمصابين، ولا يمكنهم الدعوة إلى عصيان مدني ناجح في وقت منظور، ولا يمكنهم التحدث باسم الشارع المنتفض لأنه غبي منفعل كما يقولون، ولا يستطيعون تسيير مظاهرة واحدة او حتى إعادة متظاهر واحد إلى بيته. ولكن يستطيعون تدمير جهود الثوار على الأرض وجهود المجلس الوطني في الخارج.

    • 2012/02/26 في 20:18 #

      بالتأكيد ان لغة الحوار تعبر دائما عن صاحبها ومستواه .. نتمنى أن ترتقوا الى أخلاقيات الثورة التي تنادون بحمايتها أولا حتى تكونوا جديرين باسم ثوار لا دخيلين جهلاء على حدث لم تصنعوا منه شيئا.
      وأنت ماذا قدمت للثورة أخي الكريم ؟؟ ومن تؤيدهم ماذا قدموا ؟ وهل استطاعوا حماية بابا عمرو عبر اوهامهم التي تصدقها أنت وغيرك .. يكفينا فخرا أننا على الأقل نثق بدرة الشعب السوري ونؤمن به ولا نسعى لأن نستورد الحرية لأنها لا تستورد بل تنتزع انتزاعا .. لا نحتاج للاجابة على اسئلتك لأنها باتت موضة من يريد تشويه الهيئة فقط لا غير وليس لديها حجة عليها غير اتهامات سخيفة .. ما نقوم به واضح للجميع وندعوك ألا تنكره .. بخصوص المظاهرات نحن من طلب من مؤيدينا ألا يرفوا شعارات الهيئة كي لا نشق الصفوف في الداخل بالرغم من أن ذلك سيجحف بحقنا .. أتعلم لماذا ؟ لأننا وطنيون لدرجة لا يمكنك أن تتخيلها لا أنت ولا من تؤيدهم.

      • Abu Tarek
        2012/02/27 في 14:10 #

        أنا أسأل الإخوة القراء، وأتحداهم أن يجدوا فرقاً واضحاً وصريحاً بين الجواب أعلاه وخطاب النظام. وخاصة عبارة (ولا نسعى لأن نستورد الحرية). وهذا خطاب مخابراتي، شبيحي من الدرجة الممتازة، لأنه يوحي للقارئ ان المعارضة من غير هيئة التنسيق تريد استيراد الحرية، وفيه اتهامٌ ضمني.

        السادة الديموقراطيين: أرجو نشر تعليقي .

      • 2012/02/27 في 19:03 #

        أخي الكريم أبو طارق: أوتظننا سوف نغفل نشر تعليقك ؟؟ على العكس ، نحن بنشرنا تعليقك نرد ايضا عليك لأنه ليس لدينا ما نخشاه من اتهامات باطلة .. أنت تدعو القاريء ليحكم ونحن كذلك .. ليروا اذن مستوى نقاشك وألفاظك التي تتلفظ بها وليعلم أننا رغم ذلك لم نمنع نشرها لأننا نؤمن بالحوار وتعليم أساليبه أيضا .. هل هذا من صفات النظام الذي تشبهنا به وبشبيحته ؟ استيراد الحرية ؟؟ وهل من يطالب علنا وجهرا بالتدخل العسكري والناتو ويجتمع بالصهاينة أيضا لا يريد استيراد الحرية؟؟ نحن لا نتهم ضمنا بل نتهم علنا ونشير باصبعنا ونفضح كل من يودون سلب السيادة والارادة الوطنية السورية وأمان الأجيال القادمة مهما كانوا ..وكل من يريد استبدال نظام بآخر .. أتعتقد أننا نخشى ذلك كي نتهم ضمنا ؟؟ لا سيدي .. هناك أطرافا من المعارضة اجتمعت بالصهاينة لتطلب منهم الحرية .. نحن نعلنها لا نقولها ضمنيا .. اذا كان هذا الجواب يصب في مصلحة النظام كما تتخيل أنت سيدي الكريم فهذا ليس ذنبنا بل ذنب من أعطى الذريعة للنظام ليتهم جزءا من المعارضة بالعمالة والخيانة ويفرق بين صفوف الثوار .. افهموها : فشلت كل الدعوات وسوف نسعى لافشالها مهما كانت .. لن يغلب الا القرار الوطني السوري في طريقة اسقاط مافيا الأسد وارسالها الى مزابل التاريخ .. اتهمونا كما شئتم فهذا خطنا ولن نزيح عنه قيد أنملة .. ها هي الوقائع تثبت صحة وجهتنا وفشل كل ما عداها …

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: