خبير روسي: استدعاء السفراء الاجانب من دمشق يدل على التهيئة لعملية عسكرية ضد سورية

فرنسا وايطاليا واسبانيا تسحب سفرائها من دمشق للتشاور

من الممكن ان يكون استدعاء سفراء بلدان الخليج، وعدد من الدول الاوروبية من دمشق، نذيرا بالتهيئة لعملية عسكرية خارجية ضد سورية، كما يرى الفريق اول المتقاعد ليونيد ايفاشوف، رئيس اكاديمية القضايا الجيوسياسية.

وقال ايفاشوف ان “الخيار العسكري سوف لن يكون عدوانا غربيا مباشرا. وعلى الارجح سينفذ الامريكيون هذا بواسطة بلدان الخليج. وبالتحديد، ارغام قطر والمملكة السعودية وتركيا على القيام بذلك. وأما، الامريكيون فانهم مجرد سيدعمون بالطيران والاسلحة والخ. وهذا الخيار الاكثر احتمالا”.

ويرى الخبير انه “يجري حاليا ضغط سياسي ودبلوماسي على نظام بشار الاسد”.

كما يرى ايفاشوف انه “ستسبق بداية العملية العسكرية استفزازات، تقوم بها مخابرات الدول الاجنبية، اما داخل سورية او في دول أخرى”. وقال: “ستلفق على الفور “أدلة” على ضلوع النظام السوري فيها”.

هذا وقد سحبت بلدان الخليج الاعضاء في مجلس التعاون الخليجي الثلاثاء، 7 فبراير/شباط سفراءها من سورية. وسبق ان اعلنت عن سحب سفرائها اسبانيا وايطاليا وفرنسا وبريطانيا. وعاد الى الوطن سفيرا الولايات المتحدة والمانيا.

 

المصدر: وكالة “انترفاكس ـ العسكرية”

التصنيفات : أخبار الوطن, الأخبـــــار

الكاتب:syr2015

صوت المعارضة السورية الصادق

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقا بدون أية روابط

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: